برنامج التربية غير النظامية

من أجل الاستجابة لحاجيات الأطفال في تعميم التعليم وتوفير حق التربية للجميع، وللمساهمة في الحد من انتشار ظاهرة الأمية ومحو آثارها والمساهمة كذلك في الحد من الهدر المدرسي في صفوف التلاميذ، عملت جمعية الأمل النسائية على إدماج التلاميذ المنقطعين عن الدراسة أو الذين لم يسبق لهم التمدرس، والذين تتراوح أعمارهم ما بين 9 - 16 سنة،في التعليم النظامي أو مراكز التكوين المهني، كما تعمل على مصاحبتهم ومواكبتهم نفسيا واجتماعيا، وتزويد المستفيدين من البرنامج بالملابس والمحافظ المدرسية.

مشاريع ذاتية في المجال

تقوم جمعية الأمل النسائية بمواكبة الخريجات من برنامج القرائية من أجل التمكين، وتعمل على تمكين المستفيدات من مجموعة من الكفايات في القراءة والكتابة والحساب، لتأهيلهن للحصول على شهادة الدروس الابتدائية، وتستهدف الفئة من سن 16 سنة إلى 45 سنة.
تقوم جمعية الأمل النسائية بمواكبة الخريجات من برنامج القرائية من أجل التمكين، وتعمل على تمكين المستفيدات من مجموعة من الكفايات في القراءة والكتابة والحساب، لتأهيلهن للحصول على شهادة الدروس الابتدائية، وتستهدف الفئة من سن 16 سنة إلى 45 سنة.

شهادات تجربة ناجحة

ذكرت المتخرجات من الورشات أن حياتهن تغيرت جذريا بفضل التعلم المستمر، كما عبرن عن فرحتهن الكبيرة التي لا يمكن وصفها؛ لكونهن أصبحن يمتلكن حرفة تساهم في تأهيلهن وتغيير واقعهن الاجتماعي والاقتصادي .

الدورات التكوينية الخاصة بالتربية غير النظامية

استفاد منشطو ومنشطات التربية غير النظامية من مجموعة من الدورات التكوينية المؤطرة من طرف نيابة التعليم ومفتشي التعليم الفرنسي.

اللقاءات التواصلية الخاصة بالتربية غير النظامية

تفعيلا لبنود اتفاقية الشراكة المتعلقة بتتبع برنامج التربية غير النظامية، وضمانا للسير الجيد له،نظمت الجمعية لقاءات تواصلية مع منشطي ومنشطات التربية غير النظامية لمناقشة الصعوبات التي تعترض البرنامج؛ خاصة الفئة المستهدفة التي تعيش في وضعية صعبة. كما نظمت مجموعة من الزيارات الميدانية لفصول التربية غير النظامية للوقوف عن قرب على سير العملية التعليمية، سواء من طرف المفتشين أو فريق الإشراف التابع للجمعية.