تشييع جنازة
تعزية للأستاذة فاطمة باكورا في وفاة أختها
يناير 17, 2016
طرماش2
إستجابة لدعوة جمعية الأمل النسائية، قدّم الدكتور أحمد طرمش الباحث في العقيدة والحوار الحضاري محاضرة حول موضوع التواصل ودوافعه وأهدافه لمستفيدات مركز الأمل للتنمية الإجتماعية المقبلات على ولوج سوق الشغل بعد أن حصولهن على ديبلوماتهن في تخصص الحلويات والفصالة والخياطة العصرية نهاية الموسم الحالي، وذلك صباح اليوم ضمن فعاليات الأبواب المفتوحة التي ينظمها المركز بمناسبة اليوم العالمي للمرأة الذي يصادف 8 مارس من كل سنة .
 
ونوه الدكتور طرمش في مستهل محاضرته بجمعية الأمل النسائية التي تبذل جهودا كبيرةً بالنهوض بالمرأة، خصوصاً التي في وضعية صعبة حيث تقدّم خدمات جليلة إستحقت بها أن تكون من بين الجمعيات “الرائدة” بإقليم تطوان .
 
وتحدّث الدكتور طرمش عن ضرورة التواصل ومدى أهميته في سوق الشغل، مبرزاً المبادئ الكُبرى التي تؤطر عملية التواصل من حسن الإستماع والتفاعل الإيجابي، وعرج بعد ذلك على بعض المعيقات التي تقف حيال المتواصلين، كاللامباة والإنشغال بشيء أثناء حديث المتكلم .
 
وكشف المتحدّث على أن غياب التواصل والحوار يؤدي لقطيعة مجتمعية يتخللها عدّة ظواهر سيّئة على المستوى المادي والنفسي، مؤكداً في ذات السياق على أن التواصل مطلب إنساني وحسب، وإنما ديني كذلك، حيث حث عليه القرآن الكريم والسنة النبوية في كثير من المواضع .

ولقيت محاضرة الدكتور أحمد طرمش استحساناً وتفاعلاً غيجابيا من طرف المستفيدات، اللواتي عبّرن عن وافر سعادتهنبالمحاضرة القيمة التي أغنت رصيدهم المعرفي والثقافي، وأعطتهم طاقة إيجابية للدخول لسوق الشغل بعد إنتهاء الموسم الحالي إن شاء الله .